التعليم

ينعكس التزام دبي بتقديم مستويات تعليمية عالية لجميع المحليين والمغتربين على المدى الواسع للمدارس الحكومية والخاصة. حيث تتوفر مجموعة متنوعة من المناهج الدراسية إلى جانب المرافق الخاصة بالألعاب الرياضية وبرامج تعزيز المواهب.

ويوجد أيضًا روضات الأطفال الخاصة والعامة التي تضم على ساحات للعب، وحجرات نوم أطفال، وروضات أطفال، ومدارس للأطفال. وتختلف الرسوم على حسب نوع المدرسة والمرافق. وتعتمد إجراءات تسجيل الطفل وإدراج اسمه على معايير محددة بما في ذلك الوثائق اللازمة، وفقًا لقوانين قطاع التعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة.

أما المدارس العامة فهي خاصة لأطفال مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة، ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والحاصلين على مراسيم صادرة من رئيس الإمارات أو نائب الرئيس.

ويُمكن تسجيل أي طفل في المدارس الخاصة التي تتراوح تكاليفها بين خمسة آلاف درهم إماراتي إلى ما يزيد عن 70,000 درهم إماراتي في العام. وقد تُضاف تكاليف منفصلة أخرى، مثل أجرة ركوب الحافلة، والكتب، والزي المدرسي، وغير ذلك.

وأسست هيئة المعرفة والتنمية البشرية في العام 2006 لمراقبة تطور المؤسسات التعليمية في دبي. حيث تتمثل مهام الهيئة في إصدار تراخيص لجميع المدارس، والمنظمات التعليمية الأخرى، ومنظمات التنمية البشرة والتدريبية في دبي ومراقبتها.

وشهد التعليم العالي كذلك نموًا ملحوظًا في العقد الماضي. حيث تجذب قرية المعرفة ومدينة دبي الأكاديمية العالمية اللتان تستضيفان الجامعات الشهيرة على المستوى الدولي الطلاب من المنطقة ككل، وليس فقط من داخل دولة الإمارات. وتُعد مدينة دبي الأكاديمية العالمية المنطقة الحرة الوحيدة في العالم المخصصة لمؤسسات التعليم العالي.

 

لمزيد من التفاصيل:

http://www.dubai.ae/ar/Lists/Topics/DispForm.aspx?ID=3&category=Home

 

Happy Meter